اكد المترشح للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها عن حركة النهضة، عبد الفتاح مورو أنهم قبلوا النتائج الأولية النهائية الصادرة عن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

وأضاف مورو في ندوة صحفية عقدها اليوم الثلاثاء، أنهم قبلوا النتائج لانها صادرة عن مؤسسة دستورية يكنون لها كل الاحترام والتقدير ويعتبرونها دعامة من دعائم الانتقال الديمقراطي.

وتابع عبد الفتاح مورو أنهم بادروا بتهنئة الفائزين في الدور الاول من الرئاسيات وهما قيس سعيد ونبيل القروي.

هذا وأشار مورو إلى أن النتيجة التي حققتها تعتبر مشرفة وفق قوله.