يقوم فريق خبراء المجموعة المشتركة لإفريقيا والشرق الأوسط التابع لمجموعة العمل المالي "غافي" بعرض تقريره النهائي، على الاجتماع العام المقبل لمجموعة العمل "غافي" المزمع عقده بباريس (فرنسا) من 13 إلى 18 أكتوبر 2019.

ويتطلع المسؤولون في تونس إلى أن يكون قرار الإجتماع العام لمجموعة العمل المالي إيجابيا لفائدة تونس ويتيح لها الخروج مباشرة ونهائيا من قائمة الدول المدرجة تحت مراقبة "غافي" "بالنظر إلى تنفيذ الدولة التونسية لخطّة العمل وتأكّد الخبراء من إنجاز الإصلاحات في مجال مكافحة غسل الاموال وتمويل الإرهاب بمواصلتها"، وفق ما أوردته اللجنة التونسيّة للتحاليل الماليّة على موقعها على الإنترنات.

ويتم إعداد هذا التقرير على ضوء زيارة ميدانية، أدّاها فريق الخبراء إلى تونس يومي 16 و17 سبتمبر 2019.