تسجل المدارس الإعدادية بولاية المنستير نقصا في عدد أساتذة الرياضيات منذ العودة المدرسية و تعطل تلقي تلاميذ المدارس الإعدادية لدروس مادة الرياضيات.
و أكد المندوب الجهوي للتربية بالمنستير المنجي سليم هذا النقص في عدد أساتذة مادة الرياضيات في كامل المدارس الإعدادية بالجمهورية.
و أشار سليم إلى أن 6 مدارس إعدادية في ولاية المنستير تعطلت فيها دروس مادة الرياضيات بعد أي بمعدل 28 أستاذا.
و أكد المندوب الجهوي للتربية بالمنستير لمراسلة شمس أف أم أن النقص الحاصل في عدد أساتذة الرياضيات بالمدارس الإعدادية بالجهة سيقع تلافيه في غضون الأسبوع القادم على أقصى تقدير، مشيرا إلى أن هناك اتصالات مباشرة مع المدير العام للموارد البشرية بوزارة التربية للتباحث في موضوع نقص الأساتذة.
و أضاف سليم إلى أنه من السهل تدارك الدروس المبرمجة في البرنامج السنوي لمادة الرياضيات بالنسبة للتلاميذ الذين لم يباشروا بعد دراسة هذه المادة في بعض الإعداديات.
*انتشار المخدرات في الوسط المدرسي:
و في سياق متصل قال المندوب الجهوي للتربية بالمنستير إن المندوبية بصدد تكثيف الاجتماعات مع السلط الأمنية لتكثيف الدوريات الأمنية في محيطات المؤسسات التربوية بولاية المنستير بالإضافة إلى حث مديري المعاهد و الإعداديات إلى مراقبة التلاميذ و مراقبة محيطات المؤسسات التربوية.
و بين المنجي سليم تفشي ظاهرة انتشار المخدرات في الوسط المدرسي من خلال إلقاء القبض على فتاة أصيلة جهة زرمدين تروج المخدرات في محيط المدرسة الإعدادية بمنزل الكامل بتواطئ مع تلميذة بالمدرسة منذ أيام قليلة.
و أكد سليم أن خلية الأزمة بالمندوبية الجهوية للتربية بالمنستير بصدد متابعة الظاهرة للقضاء عليها.