دعت تونس إلى الوقف الفوري للعمليات العسكرية التركية الجارية بشمال شرقي سوريا حقنا للدماء وحفاظا على سيادة سوريا ووحدة وسلامة أراضيها.

وأكدت تونس وفق بيان صادر عن وزارة الشؤون الخارجية مساء اليوم الخميس، أنها تتابع ببالغ الانشغال تلك العمليات العسكرية وما قد ينجر عنها من مزيد تعقيد الأوضاع وتهديد الأمن والاستقرار في المنطقة وتعميق معاناة الشعب السوري الشقيق.

كما أهابت تونس بكافة الأطراف ضبط النفس والاحتكام إلى الحوار وفض النزاعات بالطرق السلمية، مؤكدة مجددا على مبدأ احترام سيادة الدول وصون أمنها واستقرارها.