قال مساء اليوم الأحد 13 أكتوبر 2019، المترشح للانتخابات الرئاسية المبكرة في دورتها الثانية، قيس سعيد أن الدولة ستستمر بقوانينها وتعهداتها الدولية.

وأضاف سعيد "ليطمئن الكثيرون أننا نعي ما نقول لأننا نعرف حجم المسؤولية وما معنى الدولة التي يجب أن تستمر بقوانينها وكل تشريعاتها".

كما أشار سعيد إلى أن العلاقات في الداخل ستبنى على الثقة والمسؤولية وصرح  "اليوم نحاول بناء بقدراتنا تونس جديدة".

يشار إلى أن نتائج سبر الأراء لمؤسستي سيغما كونساي وأمرود كونسولتينغ عند الخروج من مراكز الإقتراع للدور الثاني للانتخابات الرئاسية المبكرة أظهرت فوز سعيد.