أكد عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فاروق بوعسكر، أن الخروقات لم تكن بالعدد الكبير يوم أمس في إطار الدور الثاني للانتخابات الرئاسية مقارنة بالدور الأول والإستحقاق التشريعي.
وقال فاروق بوعسكر في تصريح لمبعوثة شمس أف أم إلى الهيئة، إن أهم المخالفات سُجلت يومي الصمت الإنتخابي السبت وخاصة الأحد.
وتحدث عن خرق للصمت الإنتخابي في محيط مراكز الإقتراع عبر نقل الناخبين وتوزيع المطويات، مشيرا إلى أنه من الممكن إحالة المحاضر التي بها إثباتات على النيابة العمومية.
وقال بوعسكر 'يبدو أنه لن يكون لهذه الخروقات تأثير كبير.
وفيما يتعلق بالنتائج النهائية للإنتخابات الرئاسية، ذكر فاروق بوعسكر أنه سيقع الإعلان عنها قبل موفى 25 أكتوبر الجاري.
يشار إلى أن مجلس الهيئة منعقد حاليا للمصادقة علة النتائج الأولية للدور الثاني.
يُذكر أن النتائج الأولية الصادرة عن الدوائر الإنتخابية تظهر تقدم المترشح قيس سعيد.
وكانت مؤسستي امرود كونسلتينغ وسيغما كونساي أعلنتا أمس عن فوز قيس سعيد برئاسة الجمهورية.