قالت رئيسة جمعية "عتيد" ليلى الشرايبي ان الجمعية سجلت تحسنا واضحا في اداء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها مقارنة بالدور الاول للرئاسية والانتخابات التشريعية.

واوضحت الشرايبي، اليوم الاربعاء 16 أكتوبر 2019، خلال ندوة صحفية نظمتها الجمعية بالعاصمة خصص لتقديم تقريرها الاولي حول ملاحظة عملية الاقتراع في الدور الثاني للانتخابات الرئاسية، ان هذا التحسن يتجلى من خلال فتح جل مراكز الاقتراع في التوقيت القانوني في كامل ولايات الجمهورية وفي الخارج فضلا عن توفير الادوات الانتخابية وسرعة تدخل الاعوان عند حصول اشكالات بداخل مراكز الاقتراع ومن حوله.

وبينت في المقابل ان "عتيد" رصدت جملة من التجاوزات في هذا الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية من اهمها تسجيل نقص في تكوين بعض اعوان هيئة الانتخابات وتسجيل اخلالات ذات طابع تنظيمي على غرار غياب شبه كلي لاعوان الهيئة ومغادرتهم للمكاتب خاصة في حصة الظهر والسماح لقناة تلفزية لا يحمل اعوانها بطاقات اعتماد من الهيئة بالتصوير داخل مكاتب الاقتراع.