انضمت تونس رسميا اليوم الاربعاء، الى الشبكة الدولية لهيئات مكافحة الفساد، وذلك خلال ملتقاها الدوري الرابع المنعقد بتونس يومي 17 و18 أكتوبر الجاري. وتضم الشبكة ّ 21 هيئة لمكافحة الفساد من عديد البلدان، على غرار البينين والكوت ديفوار وصربيا وكرواتيا والمغرب والأردن وفرنسا وإيطاليا.
وأفاد رئيس الهيئة الوطنيّة لمكافحة الفساد شوقي الطبيب، في تصريح ل (وات)، بأنّ انضمام تونس لهذه الشبكة سيتيح لها الانخراط في التعاون الثنائي والمتعدّد الأطراف على المستوى الفني وكذلك على مستوى تبادل المعلومات والخبرات، لتعزيز العمل المشترك، إضافة إلى فتح مسالك جديدة في مجال مكافحة الفساد وإرساء نموذج مثالي للحوكمة.
كما أكد أنّ المقاربة المتعدّدة الأطراف، تعد مصدر إثراء للهيئات المنضوية في الشبكة باعتبارها تخول لها التبادل فيما بينها بشكل ملموس حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، واستخلاص الدروس المفيدة التي قد تتيح كذلك تعديل بعض الخيارات الوطنية على مستوى القوانين واستراتيجيات مكافحة الفساد.
وأعلن أن هذا الملتقى الدولي الرابع الذي يسمى كذلك ب "شبكة شيبينيك"، مثل مناسبة للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد للتوقيع على اتفاقيات تعاون ثنائية مع نظيراتها من الأردن والمغرب، اللذين انضما بدورهما الى الشبكة خلال اشغال هذا الملتقى.