قرر مجلس الهيئة المستقلة للاتصال السمعي البصري في جلسته المنعقدة بتاريخ 7 أكتوبر 2019، تسليط خطية مالية على إذاعة القرآن الكريم غير الحاصلة على إجازة، قيمتها 20 ألف دينار من أجل الإشهار السياسي لفائدة صاحبها المترشح للانتخابات التشريعية في دائرة بن عروس سعيد الجزيري.
وتعلق الخرق ببث حلقة سابقة لبرنامج عنوانه 'من المؤمنين رجال' من تقديم المترشح بتاريخ 28 سبتمبر 2019، تولى فيها الحديث في مسائل ذات طابع ديني أثناء الحملة الانتخابية التشريعية مع تواتر لظهوره طيلة الحملة الانتخابية التشريعية وتوليه بنفسه تقديم أغلب برامج الإذاعة ومراوحته بين الحديث في الشأن السياسي والشأن الديني من قبيل الاشهار السياسي الذي يحجره القانون الانتخابي وتوظيفا للدعاية غير المباشرة للخيار السياسي الذي يتبناه، الغرض منه التأثير على إرادة الناخبين وتوجيهها.