جدّد اليوم السبت رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني رفض الحركة التفاوض مع حزب قلب تونس والحزب الدستوري الحر.
وفي تصريح لمراسل شمس أف أم في نابل على هامش انعقاد أشغال مجلس الشورى في مدينة الحمامات، قال عبد الكريم الهاروني إن النهضة أجرت اتصالات أولية في موضوع تشكيل الحكومة مع التيار الديمقراطي وحركة الشعب وائتلاف الكرامة وعدد من النواب المستقلين.
وأكد الهاروني التزام النهضة بعدم التفاوض مع قلب تونس والحزب الدستوري الحر.
وتابع المتحدث أن النهضة تريد تشكيل حكومة من خلال القوى الثورية المناهضة للفساد.