أكد الناطق الرسمي بإسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليطي لمراسل شمس أف أم في القصرين أن الإرهابي الذي تم القضاء عليه ظهر اليوم الأحد 20 أكتوبر 2019 في جبل سيف العنبة التابع لمعتمدية فوسانة، هو الجزائري مراد بن حمادي الشايب المكنى عوف المهاجر من مواليد 15 نوفمبر 1983 وهو شقيق الإرهابي لقمان أبو صخر الذي تم القضاء عليه في سنة 2015.
وأضاف السليطي بأنه تم خلال العملية التي قامت بها الوحدات الخاصة للحرس الوطني والجيش الوطني والوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب، حجز لدى الإرهابي سلاح من نوع فال.
وبين الناطق الرسمي بأن الإرهابي الجزائري هو محل تتبع قضائي والعملية التي تمت اليوم هي تحت إشراف النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب.
وأشار ذات المصدر أن عملية القضاء على شقيق لقمان أبو صخر تعتبر من أنجح العمليات بإعتبار وأنه من أبرز قياديي كتيبة عقبة ابن نافع الارهابية وهو مفتش عنه منذ مدة من السلطات الجزائرية والتونسية و كان من بين المشاركين في عديد العمليات التي استهدفت قوات الأمن  الحرس والجيش من أهمها عمليات هنشير التلة 1 و 2 بجبل الشعانبي واستهداف أعوان الأمن في منزل وزير الداخلية الأسبق لطفي بن جدو وعديد العمليات في جبال السلوم ومغيلة وجندوبة والكاف فضلا عن إشرافه على عمليات صنع الألغام و زرعها.