دعا المجلس الوطني لحركة الشعب المنعقد اليوم الأحد 20 أكتوبر 2019، الأحزاب السياسية الوطنية ورئيس الجمهورية للتفاعل إيجابيا مع مقترح حكومة الرئيس في إحترام تام للفصل 89 فقرة ثانية من الدستور.
وقد أقر المجلس الوطني للحركة جملة من التوصيات أهمها، التحاور مع جميع الأطراف الوطنية السياسية على قاعدة المشروع الوطني الشعبي لما فيه مصلحة الشعب التونسي.
وأكدت حركة الشعب عدم الدخول في حكومة ترأسها أو تشكلها حركة النهضة على أساس الترضيات أو المحاصصة الحزبية الفاقدة للبرنامج.