عبر وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي زياد العذاري، اليوم الثلاثاء، بان المشاورات بخصوص اختيار شخصية لرئاسة الحكومة وتشكيل الحكومة المقبلة مازالت في بدايتها.

وأشار العذاري إلى أن الانتخابات الاخيرة كشفت عن غضبٍ التونسيين وانتظارات جدية لانجازات حقيقة خاصة على مستوى المعيشة اليومية.

وبخصوص ترشيحه من قبل قيادات من حركة النهضة وإقتراحه لرئاسة الحكومة المقبلة صرح العذاري بان "الحديث عن الاسماء الان لازال سابقا لاوانه".