ابــدى اليوم الخميس القيادي في حركة تحيا تونس مصطفى بن أحمد "استغرابه من استغراب حركة النهضة بخصوص موقف تحيا تونس الرافض لترأس شخصية نهضوية لرئاسة الحكومة .
وقال مصطفى بن أحمد في حوار لبرنامج "هنا شمس "نحن داخل حركة تحيا تونس مع "حكومة مصلحة وطنية"   ترتكز على برنامج إصلاح وطني، وتعمل على مواصلة تفعيل الإصلاحات الكبرى وتواصل الحرب على الإرهاب والفساد، وتستجيب لتطلّعات الشّعب، وذلك بمشاركة مختلف الأحزاب وتحظى بدعم المنظّمات الوطنية
وحول الشخصية التي ستتراس هذه  الحكومة ,قال بن أحمد..بعد التشاور بين جميع الأطراف من الممكن الاتفاق على شخصية وطنية لترأس الحكومة المقبلة .
وشدد بن أحمد على أن مقترح تشكيل "حكومة مصلحة وطنية" تم اقتراحه بالامس على حركة النهضة.