قال المكلف بمأمورية بديوان وزير التربية معز بوبكر اليوم الجمعة 08 نوفمبر 2019، أن المنظومة التربوية تراجعت خلال السنوات التسع الأخيرة بعد الثورة في سلم أولويات البلاد، بالنظر إلى تقلص ميزانية الوزارة من 15 بالمائة خلال سنة 2010 إلى 12 بالمائة لسنة 2019.
وذكر بوبكر خلال جمعية منتدى الأكاديمية السياسية بالتعاون مع منظمة كونراد أديناور بعنوان" الإصلاح التربوي ضرورة من أجل التنمية"، أن النجاح في بلوغ الأهداف الكمية من خلال بلوغ نسبة تمدرس ب99 بالمائة وبنسبة 88 بالمائة للالتحاق المبكر بالدراسة في أقسام التحضيري لا يحجب تسجيل إشكاليات ترتبط بوجود تفاوت كبير بين الجهات وكذلك تفاقم ظاهرة الانقطاع المدرسي الذي يشهد مغادرة 100 ألف تلميذ سنويا مقاعد الدراسة.
وأكد، ضرورة توفر الإرادة السياسية لإجراء الإصلاح التربوي لأنه مكلف، مشددا، على أن يتم تنفيذه بصفة شاملة في إطار التناغم مع إصلاح المنوال التنموي وقطاع التعليم العالي ومنظومة التكوين المهني.
المصدر (وات)