دعا محافظ البنك المركزي التونسي، مروان العباسي، الحكومة الى ضرورة تحسين مناخ الأعمال وتنفيذ الإصلاحات الهيكلية وإعادة هيكلة المؤسسات العمومية بما يمكن من تركيز المقومات اللازمة لدفع الاستثمار المحلي والأجنبي وضمان استعادة النمو.

وقال العباسي، خلال الاجتماع الدوري مع مسؤولي البنوك، ان الهدف من ذلك يتمثل في تدعيم المعطيات الحديثة حول التضخم والعجز الجاري وكذلك سعر صرف الدينار وهي مؤشرات تعكس بوضوح تحسن الوضع النقدي خلال سنة 2018 ونجاعة الاجراءات التي اتخذها البنك"، مؤكدا أن مؤسسة الإصدار تدعم أي مقاربة لإعادة هيكلة المؤسسات الاقتصادية بهدف تحقيق النجاعة الاقتصادية والانضباط المالي".