أوصت وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، مجددا، المواطنين والفلاّحة بتوخي الحذر وعدم الاقتراب من كل المنشآت المائية على غرار السدود والبحيرات الجبلية ومجاري الأودية.
وأكدت الوزارة في بلاغ أصدرته اليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019، أنّه لم يتم تسجيل خسائر ماديّة وأن الوضع لازال تحت السيطرة الى حد الساعة في المناطق الفلاحية.
وأفادت عقب اجتماع لجنة اليقظة ومجابهة الكوارث بالوزارة، الثلاثاء، أن اللجنة ستبقى في حالة انعقاد دائم، مع تكثيف المراقبة واليقظة لمستوى السدود والبحيرات الجبلية في ظل التوقّعات بتواصل هطول الأمطار بكميّات هامّة على المناطق الشمالية والشرقية والوسط، خاصّة، بولايات نابل وتونس الكبرى وبنزرت وباجة وجندوبة وزغوان وسوسة والمنستير والمهدية.
وتمحور اجتماع اللجنة، الذي جرى بإشراف وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري سمير الطيب، حول استعدادات الوزارة للتقلبات الجوية المنتظرة، التي أعلن عنها المعهد الوطني للرصد الجوي.
وتشير هذه التوقعات الى تهاطل الغيث بكميات هامة بمناطق الشمال ومحليا جهة الساحل لتتراوح بين 40 و60 مليمترا وتصل محليا الى حدود 80 مليمترا، مع هبوب رياح قوية في شكل هبات تتجاوز 100 كلم/س بالمناطق الساحلية والمرتفعات.