تزامنا مع الوقفة الاحتجاجية التي دعت لها النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين تضامنا مع الزملاء الصحفيين في فلسطين وبعد إصابة المصور الصحفي معاذ عمارنة على مستوى عينه على يد جيش الكيان الصهيوني، نظم عدد من الزملاء الصحفيين المكلفين بمتابعة مشاورات تشكيل الحكومة امام دار الضيافة في قرطاج وقفة احتجاجية.

وقد عبر الصحفيون المحتجون على مساندتهم المطلقة واللامشروطة للصحفيين الفلسطين، كما نددوا بجرائم المحتل الصهيوني المرتكبة في حق الصحافة الفلسطينية.