استقبل راشد الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الجمعة 22 نوفمبر 2019 بقصر باردو، رضا شلغوم وزير المالية ووزير التنمية والاستثمار والتعاون الدّولي بالنيابة.

وأكّد رئيس المجلس ضرورة أن يلبي مشروع قانون المالية وميزانية الدولة لسنة 2020 الحاجيات الاجتماعية والاقتصادية للتونسيين، مشيرا إلى أهمية استكمال الإصلاحات الأساسية التي ستمكن من إعادة هيكلة الاقتصاد الوطني وانعاش المالية العمومية، في إتجاه تعزيز القطاعات ذات القيمة المضافة العالية وذات البعد التكنولوجي المرتفع.

وبين الغنوشي أهمية استغلال كل الطاقات المتاحة وتوجيهها نحو خلق مزيد من الثروة ومواطن الشغل وتكريس الإحاطة والتغطية الاجتماعية الشاملة لفائدة جميع التونسيين من خلال استكمال إصلاح منظومة الدعم ومنظومة التقاعد ونظام الإحاطة الاجتماعية، إلى جانب تعزيز الإصلاحات المرتبطة بقطاع التربية والتعليم العالي والتكوين المهني..

وأكّد من جهة اخرى حرص مجلس نواب الشعب على اتمام النظر في المشاريع المعروضة على اللجنة الخاصة الوقتية والمصادقة عليها في الاجال الدستورية

واستعرض وزير المالية من جهته تقدّم صرف ميزانية الدولة لسنة 2019 ووضعية المالية العمومية ، مبرزا ملامح مشروع قانون المالية لسنة 2020 وأهم الاجراءات المضمّنة به.