انتقد رئيس الجمهورية قيس سعيد مساء اليوم الأحد، على هامش زيارته إلى عدد من المستشفيات لعيادة عدد من المصابين في حادث انقلاب حافلة في عمدون من ولاية باجة، عدم توفر أجهزة سكانير في عدد من المستشفيات.

وقال رئيس الدولة إنهناك قرارات يجب أن تتخذ بسرعة حيث لا يمكن لمريض انتظار جلب آلة سكانير لمدة 7 أشهر.

وتابع سعيد أنه في صورة أصبحت التشريعات عقبة أمام صحّة المواطن فعلى المُشرع أن يتحمل مسؤوليته.

وأشار رئيس الجمهورية إلى أن المستشفيات لا تتوفر فيها الحد الأدنى لحقوق الإنسان.