نشرت كتلة الحزب الدستوري الحر بالبرلمان، مساء اليوم الثلاثاء، فيديو على صفحتها الرسمية على الفايسبوك تعلن من خلاله أنها  معتصمة حاليا في قاعة الجلسة العامة بالبرلمان.

وطالبت رئيسة الكتلة عبير موسي من وصفتهم "بتنظيم الإخوان" (حركة النهضة) بالإعتذار عن ما صدر عن النائبة جميلة الكسيكسي ووصفهم ب"الكلوشارات والباندية".

وأعلنت موسي عن إستعدادهم للتصعيد والتقدم بشكاية  للنيابة العمومية ضد الكسيكسي، لافتة النظر إلى أن  "رئيس البرلمان  ورئيس التنظيم" راشد الغنوشي لن يمارس صلاحياته في المجلس بشكل طبيعي وهم موجودون في البرلمان دون الإعتذار.

وإعتبرت موسي ما صدر عن النائبة المذكورة "إهانة لكل الدساترة ولكل من انتخبهم ولكل هياكل الحزب وإهانة للبرمان".