أعلن أمس الثلاثاء رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي عن سعيه إلى تحديد حزمة من" الإجراءات العاجلة" التي سيعلن عنها بمجرد أن تنال حكومته ثقة البرلمان.
وقال بهذا الخصوص "إنها إجراءات تشمل الجانبين الإقتصادي والإجتماعي وتهدف إلى الحد من الفقر والخصاصة".
وأضاف أنها إجراءات عاجلة سيتم توثيقها في ورقة وستُنشر للعموم، فضلا عن إعداد برنامج يخص عمل الحكومة للسنوات الخمس المقبلة، حسب ما صرح به في حوار خاص مع وكالة تونس لإفريقيا للأنباء.