دعا رئيس حكومة تصريف الأعمال يوسف الشاهد إلى تغيير القانون الانتخابي "الذي يسمح لكل من هب و دب الترشح للانتخابات".
و أكد الشاهد خلل كلمة ألقاها بمناسبة حضوره في الدورة 34 لأيام المؤسسة اليوم الجمعة 6 ديسمبر 2019، على ضرورة التفكير في تغيير القانون الانتخابي و القانون الداخلي للبرلمان التونسي، معتبرا إياهم من الأولويات في ظل التجاذبات السياسية التي نعيشها اليوم.
و أشار الشاهد إلى أنه يوجد أكثر من 100قانون معطل في البرلمان على غرار قانون الصرف و القوانين المرتبطة بالبنك الدولي.
و دعا الشاهد أيضا إلى ضرورة تغيير منظومة الأحزاب لمراقبة الأحزاب و تمويلها، مشيرا إلى أن الأزمة في تونس أزمة سياسية و أخلاقية قبل أن تكون أزمة اقتصادية و إجتماعية.
و قال الشاهد " إن تغيير الدستور ليس أمرا سهلا و لدينا اليوم صعوبة تشكيل حكومة و إيجاد أغلبية ب 109 صوت فما بالك تغيير الدستور ب 145 صوت".و أضاف رئيس حكومة تصريف الأعمال "مش معناها الدستور ما فيهش نقائص، فيه نقائص و لكن صاروخ إشكاليات و مش معناها الدستور ما يصلحش".