حذرت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، اليوم السبت، من خطورة ما يتوجه البرلمان لتنفيذه على الساعة الرابعة  في علاقة بتنفيذ قرار اخلاء قاعة الجلسات، محملة السلط المعنية تبعات اي مس من السلامة الجسدية لنواب الدستوري الحر، وفق ما نقل صحفي شمس آف آم بمقر البرلمان.
وحذرت رئيسة الكتلة من استعمال العنف ضد النواب المعتصمين، مشيرة الى وجود نية مبيتة يُستشف منها الخطر من خلال إستعمال القوة ضدهم، حسب تعبيرها.