اعتصم صباح اليوم الأحد 08 ديسمبر نواب كتلة الحزب الدستوري الحر في منصة رئيس مجلس نواب الشعب ونائبيه داخل قاعة الجلسة العامة وفي المكان المخصص لإلقاء الكلمة وبيان رئيس الحكومة بالقاعة.
وأفاد مبعوث شمس أف أم إلى البرلمان، أن النواب رفعوا شعارات أكدوا فيها تمسكهم بحق الكتلة في الحصول على اعتذار رسمي يمثلهم ويمثل كتلة الدستوري الحر من قبل نواب حركة النهضة.
يشار إلى أن اجتماعا لرؤساء الكتل انطلق الآن بالبرلمان للتباحث في كيفية تنظيم الجلسة العامة.