أعلن اليوم الأحد 08 ديسمبر 2019 رئيسة كتلة الإصلاح الوطني حسونة الناصفي، عن تعاطفه مع كتلة الحزب الدستوري الحر أما العبارات التي وصفها بغير المقبولة الصادرة ضدهم.
واعتبر حسونة الناصفي في مداخلته في الجلسة العامة، الاعتذار من شيّم الكبار، مؤكدا ضرورة تغليب مصلحة البلاد وإيجاد حل في اجتماع رؤساء الكتل لحل الأزمة التي يعيشها البرلمان.