نظرت الدائرة القضاية المختصة بالمحكمة الابتدائية بالكاف اليوم الجمعة 3 جانفي 2020 في قضية نبيل البركاتي وهي الجلسة الثامنة منذ بداية المحاكمة وبعد الاستماع إلى ترافع المحامين تم تأجيلها إلى يوم 27مارس 2020 استجابة إلى طلب المحامين لمعرفة مآل بطاقة الجلب واعادة استدعاء الشهود.

ويتضمن ملف الضحية نبيل البركاتي الذي قُتل يوم 9 ماي 1987 بقعفور انتهاكات لحقوق الإنسان وجرائم ضد الإنسانية على معنى الفصل 8 من قانون العدالة الانتقالية والمتمثلة في قتل نفس بشرية عمدا والتعذيب الناجم عنه الموت والاختفاء القسري حيث تم توجيه التهم فى هذه الجرائم إلى وزير سابق وطبيب ومسؤولين أمنيين.