أقر أمين عام الإتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري، اليوم الثلاثاء، أن إختيار شخصة وطنية جامعة لرئاسة الحكومة ليست مسألة سهلة وليست هينة، وفق تعبيره.

وشدد على ضرورة أن تكون شخصية رئيس الحكومة جامعة لانها ستذهب  للبرلمان، مجددا التذكير أن مسألة إختيار هذه الشخصية  فيها صعوبة كبيرة.

وعبر عن تمنياته  بعدم الوقوع في مغامرة أخرى حتى لا يهدر الوقت  وتكون النتيجة اللجوء للحل الأخير في الدستور وهو إجراء أنتخابات جديدة.