قام صباح اليوم الاربعاء 15 جانفي، عدد من القصابين في السوق البلدي بالقصرين بغلق السوق و تنفيذ وقفة إحتجاجية بسبب تأخر وصول اللحوم الحمراء لغياب الطبيبة البيطرية.
و في تصريح لمراسل شمس اف ام قال محمد حقي أحد القصابين المحتجين أنه بغياب الطبيبة البيطرية وعدم وجود من يعوضها أصبحت اللحوم الحمراء تصل بصفة متأخرة للسوق أثرت على السير العادي لعملهم و تسبب لهم في أضرار مادية.
و أشار رئيس غرفة القصابين أحمد التليلي أن الطبيبة البيطرية الحالية هي تابعة للبلدية و عند غيابها لن يتم تعويضها و تكرر هذا الإشكال عديد المرات، مبينا بأنهم إتصلوا بمصالح دائرة الانتاج الحيواني في مندوبية الفلاحة لإيجاد معوض لكنها رفضت مطالبهم لأن المسلخ البلدي لا يتبعهم.
و طالب التليلي من والي القصرين و رئيس البلدية و مندوب الفلاحة بحل الإشكال في أقرب وقت كي لا تتكرر عملية وصول اللحوم بصفة متأخرة.