قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي اليوم الجمعة 17 جانفي 2020 في كلمته خلال افتتاح المؤتمر الرابع لشباب النهضة بالجامعة، إن الحركة قد تحولت إلى الجسم الرئيسي والعمود الفقير للوطنية التونسية والثورة التونسية والدولة التونسية.
وأكد الغنوشي أن الوحدة الوطنية ليست مهمة للنهضة فقط ولفصيلها الطلابي بل لتونس، مشيرا إلى أن الناس ينشغلون على مستقبل تونس عندما يعلمون أن هناك أخطار وأن تونس مصابة بداء التشقق وينشغلون لأن النهضة لم تعد مسألة حزبية بل مسألة وطنية.