قال رئيس حركة النهضة، مساء الأمس، في كلمته خلال إفتتاح المؤتمر  الرابع لشباب النهضة بالجامعة "من المهم أن يكون الحوار جاريا بين العائلات الإسلامية والدستورية واليسارية".

وأفاد أن تونس فيها "عائلات  أساسية وهي العائلات الإسلامية والدستورية واليسارية ومن المهم أن يكون الحوار بينها جاريا لتشترك وتعمق فيهم قيم المشاركة والديمقراطية وقيم التوافق ".

كما أقر أن "التوجه  نحو إقامة حكومة وحدة وطنية"، متابعا:" لذلك رشحنا في حركة النهضة  لرئاسة الحكومة   رجالا ونساء تقديرا منا لمكانة المرأة  ".