نشر النائب في البرلمان ياسين العياري، مساء اليوم الأربعاء، تدوينة على صفحته في الفايسبوك يؤكد من خلالها أنه وجه 3 رسائل إلى كل من رئيسة مجلس الشيوخ الإيطالي ورئيس مجلس النواب الإيطالي والسفير الإيطالي بتونس، على خلفية ما أقدم عليه عضو مجلس الشيوخ الإيطالي ماتيو سلفيني من "إهانة لعائلة تونسية مقيمة في إيطاليا".

وشدد النائب ان ذلك التصرف "مرفوض، عنصري، كريه".

ودون "بما أن الرسائل رسمية كانت كالعادة، بلغة البلد الرسمية : العربية".

كما دون"راسلت وزير الداخلية التونسي، لمنع ماتيو سلفيني من دخول تونس مستقبلا و إعتباره Persona non grata. و راسلت أيضا، رئيس لجنة التونسيين بالخارج في البرلمان التونسي لطلب موقف رسمي من اللجنة. و ما يفوتنيش إني نحيي بحرارة، موقف السفارة التونسية بروما من هذه القضية. تنديد النائب بصفته و تواصله مع نظرائه، يكمل و يقوي موقف السفارة، موقف الخارجية التونسية الرسمي".