تناول اليوم السبت 25 جانفي 2020 اللقاء الذي جمع رئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية راضية الجربي برئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ بدار الضيافة بقرطاج البرامج و التصورات التي تعتبر انها من أولويات الحكومة.
كما تم التطرق بحسب ما صرحت به راضية الجربي لمبعوثة شمس أف أم الى تمثيلية المرأة في الحكومة المرتقبة وفي مواقع القرار بشكل عام و بإعتبار أن المرأة تستحق أن تكون لديها تمثيلية هامة وفق تعبير راضية الجربي.
وشددت رئيسة اتحاد المرأة بأن لدينا من الكفاءة النسائية التي تسمح للمرأة التونسية بأن تكون خارج الشكل النمطي على غرار وزارة المرأة و كتابة الدولة، مشددة على أن المرأة في حاجة كي تكون في مختلف المواقع وليس في الحكومة فقــط.
وأشارت الى أن هناك تجاوب وطمأنة من رئيس الحكومة المكلف، بإعتباره يؤمن بالمساواة وحقوق المرأة .
كما تم الحديث خلال اللقاء عن مشاكل المراة بمختلف مواقعها.