قال اليوم السبت 25 جانفي 2020، الأمين العام لحزب التيار الديمقراطي محمد عبو إن الحزب لن يخوض هذه المرة في مسألة الوزارات إلا مع رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ.

وأكد عبو خلال أشغال المجلس الوطني الاستثنائي للحزب المنعقد بسوسة، أن التيار لم يخطئ سابقا في طلبه لوزارات العدل والداخلية والإصلاح الإداري وأنه لم يرد المشاركة في حكومة الحبيب الجملي واشترط هذه الوزارات للمشاركة فيها.

وأشار محمد عبو إلى أن طلبات التيار كانت عادلة و تهدف إلى إخراج البلاد من 9 سنوات من التخلف و خدمة مصالح الآخرين و خلق مناخ آخر مختلف يسمح بتطوير الوضع الاقتصادي.

وأبرز في تصريح لمراسلة شمس أف أم أن الحزب يجب أن يكون في موقع يسمح له بمقاومة الفساد وفرض القوانين ولم يتم بعد تحديد الوزرات التي يريدها وسيكون ذلك في أقرب فرصة ممكنة عند فتح باب النقاش مع رئيس الحكومة المكلف.