يرى 75،5 بالمائة من التونسيين أن البلاد تسير في الطريق الخطأ، وذلك حسب سبر أراء أجرته مؤسسة سيغما كونساي ونشرته في عددها الصادر اليوم الأحد 26 جانفي 2020 جريدة المغرب.
وقد سجلت هذه النسبة ارتفاعا مقارنة ببارومتر شهر ديسمبر 2019 حيث كانت في حدود 72 بالمائة.
يُذكر أن نسبة التشاؤم في صفوف التونسيين خلال شهر نوفمبر 2019 كانت 30 بالمائة فقط.
يُشار إلى أنه تم اختيار عينة ممثلة للسكان في الوسط الحضري والريفي متكونة من 1012 تونسي تتراوح أعمارهم بين 18 سنة وأكثر.
وتم إجراء سبر الأراء بين 16 و21 جانفي 2020.