أكــد االيوم الإربعاء 19 فيفري 2020 رئيس مجلس شورى النهضة عبد الكريم الهاروني بأن مشاركة قلب تونس في حكومة الياس الفخفاخ ليس شرطًا بالنسبة للنهضــة .
وقال الهاروني في حوار لشمس أف أم "بأن قلب تونس عُرضت عليه اقتراحات بتقديم شخصيات قريبة منه للمشاركة في حكومة الفحفاخ  لكنه رفض ذلك".

وأضاف الهاروني قائلا ".. ونحن سوف نتقدم في اتجاه الوحدة وادماج مختلف القوى السياسية وليس الإقصاء ،وتابع قائلا "الوحدة الوطنية ليست قلب تونس فقط  وإنما باقي الأحزاب وفق تعبيره .

وشــدد الهاروني على أن مشاركة قلب تونس في حكومة الياس الفخفاخ ليس شرطاً ..لأن البلاد في حاجة لحكومة خاصة وأن النهضة تريد أن تجنب البلاد انتخابات سابقة لأوانها, مشددا على أن الفشل في تشكيل الحكومة ليس مسموحاً".

وأضح الهاروني بأنه في الساعات المتبقية قبل انتهاء الآجال الدستورية سيتم البحث عن حل يرضي جميع الأطراف ويهدي لتونس حكومة أفضل بكثير مما تم الاعلان عنه سابقا .