أدانت تونس اليوم الخميس 20 فيفري 2020 بشدة، الاعتداء الإرهابي الذي عاشت على وقعه مدينة "هاناو" قرب فرانكفورت وسط ألمانيا وراح ضحيته 11 قتيلا.
وعبرت وزارة الشؤون الخارجية في بيان لها، عن تعاطفها مع الشعب الألماني، معلنة مساندتها جهود ألمانيا في مكافحة آفة الإرهاب الخطيرة والتطرف العنيف للحفاظ على أمنها واستقرارها.
وجددت تونس دعوتها إلى مواصلة الجهود الإقليمية والدولية وتعزيز التنسيق لمجابهة كافة أشكال العنف والتطرف والإرهاب المهددة لأمن وسلامة الدول ولثقافة التعايش السلمي وقبول الآخر بين كل شعوب العالم.