تعرضت ليلة البارحة الخميس 20 فيفري 2020، مربيتان بالمدرسة الابتدائية بمنطقة النڨر من معتمدية المكنين بولاية المنستير، إلى الاعتداء و سلب هواتفهن من قبل مجهولين.
و على إثر مكالمة هاتفية وردت إلى المندوب الجهوي للتربية بالمنستير من قبل وزير التربية، تنقل المندوب صباح اليوم إلى منطقة الحرس الوطني بطبلبة لتقديم شكاية و التعهد بمتابعة الموضوع و الكشف عن هوية المعتدين.
و اتصل وزير التربية بالمربيتن للاطمئنان على حالتهن الصحية و النفسية، و أكد المندوب الجهوي للتربية بالمنستير المنجي سليم من جهته أن الإدارة ستتخذ كل الإجراءات القانونية لتتبع الجناة و الإحاطة بالمربيات،و ذلك بحسب ما أفاد به المكلف بالإعلام بالمندوبية الجهوية للتربية بالمنستير محمد رشاد عمار لمراسلة شمس أف أم.