أعلن الاتحاد التونسي للتاكسي الفردي، السبت، عن الغاء الاضراب المزمع تنفيذه يوم 24 فيفري 2020 الى أجل غير مسمى.

وأرجع الاتحاد الغاء الاضراب، الى "الوضع السياسي الراهن في البلاد وعدم تشكيل الحكومة وكذلك لعدم تشتيت جهود منظوريه"، ملاحظا ان هذا القرار جاء بعد "التشاور مع جميع النقابات المهنية المساندة لهذا الاضراب"، وفق بلاغ له.

وكان الاتحاد قد اعلن، سابقا عن تنفيذ اضراب يوم 24 فيفري 2020 احتجاجا على مماطلة وزارة النقل في الاستجابة لمطالبه وعدم تطبيق الاتفاقات السابقة، مهددا بامكانية التصعيد ان لم يجد تجاوبا من سلطة الإشراف، وزارة النّقل، ووزارة الداخلية.

وعلّل هذا الموقف بحالة التّهميش التي يعرفها قطاع التاكسي الفردي والوضعية المزرية التي بات عليها المهنيون بالاضافة الى تراكم الديون لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وشركات الايجار المالي والتامين وبيع قطاع غيار السيارات.