أعطى رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الخميس 19 مارس 2020 تعليماته  بتشديد السهر على تعقيم الوحدات السجنية ودعم مجهودات الوحدات الصحية الخاصة، وذلك حرصا على مزيد التوقي من فيروس كورونا.
كما دعا رئيس الدولة حسب بلاغ لرئاسة الجمهورية، لجنة العفو الخاص إلى دراسة قائمة إضافية من ملفات المساجين للنظر في إمكانية العفو عنهم وذلك للتخفيف من ضغط السجون والمساهمة في الحفاظ على صحة كل التونسيين.
وبمناسبة الذكرى 64 لعيد الاستقلال قرر رئيس الجمهورية تمتيع 1856 محكوما عليهم، بالعفو الخاص الذي سيفضي إلى سراح 670 سجينا منهم فيما يتمتع البقية بالحطّ من مدة العقاب المحكوم به.