اعتبر رئيس الحكومة الياس الفخفاخ أن حضور الحكومة ممثلة في رئيسها وخمسة وزراء في الجلسة العامة اليوم، يعد أحد أغرب السيناريوهات الممكنة.

وتابع رئيس الحكومة "كنا نأمل أن يكون حضورنا في البرلمان لمزيد تدقيق الخطوط العريضة للبرنامج الحكومي ولكن تطورت الاوضاع بسرعة".

وأبرز الفخفاخ أن الحكومة أعطت الأولوية لانقاذ الشعب والمواطنين من الوباء الذي احتل العالم ، لان العالم بالكامل في حرب غير تقليدية ، ودفعت بلدان وقوى عظمى الى إعلان يأسها.