مثل دفع علاقات التعاون والشراكة بين تونس والصين في المجال الصحي محور اللقاء الذي جمع وزير الصحة عبد اللطيف المكي اليوم الاثنين 30 مارس 2020 بسفير جمهورية الصين الشعبية بتونس وانغ وينبين.

وتطرق الجانبان وفق بلاغ صادر عن وزارة الصحة، إلى أفضل السبل لدعم جهود التنسيق بين البلدين في مجال تبادل الخبرات والإستفادة من التجرية الصينية الناجحة في التصدي لإنتشار فيروس كورونا الجديد.

وقد أكد السفير الصيني بالمناسبة على إستعداد بلاده الكامل للوقوف إلى جانب تونس في هذا الظرف الصحي الدقيق وتقديم الدعم المادي اللازم من تجهيزات ومستلزمات طبية لمزيد تعزيز قدرات تونس في إحكام تنفيذ خطتها الوطنية لمجابهة فيروس كورونا الجديد.

ومن جهة اخرى بحث الجانبان السبل الكفيلة باستكمال إنجاز وتجهيز المستشفى الجامعي الجديد بصفاقس الممول بهبة صينية.