قال اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020 مدير الرعاية الصحية الأساسية شكري حمودة، إن حوالي 60 مصابا بفيروس كورونا يخضعون للعلاج والمراقبة بالمستشفيات، مرجحا أن يرتفع العدد في الأيام القادمة.
وأوضح شكري حمودة في تدخل له في فقرة نشرة الكورونا في الماتينال، أن وزارة الصحة تتجه للترفيع في عدد المخابر التي تقوم بتقصي الفيروس.
وتحدث حمودة عن التحاليل السريعة التي ستقتنيها وزارة الصحة في إطار مجابهة فيروس كورونا، مبينا أن هذا النوع من التحاليل سيشمل ما وصفه بالمجموعات المستهدفة التي تتابعها هياكل وزارة الصحة وكذلك الحالات الإستعجالية إلى جانب أعوان الصحة والأمن والديوانة، حيث من المنتظر أن تشمل التحاليل السريعة قرابة 200 ألف عون.