عبر رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ اليوم الأحد 24 ماي 2020، في أول أيام عيد الفطر المبارك خلال زيارة معايدة لمركز المسنين بسوسة عن فخره بإرادة الشعب التونسي وبمجهود الحكومة والإدارات و المواطنين في التحكم في وباء كورونا.
وقال الفخفاخ "الحمد لله مازلنا ما خرجناش كليا أما خرجنا بصفة كبيرة وتحكمنا في الوباء بصفة كبيرة بإمكانياتنا"، لافتا إلى أن دولا عظمى لم تقدر بعد على التحكم في كورونا.
و أكد إلياس الفخفاخ أن الشعب إذا لم يحترم الإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها لما وصلنا لهذه الوضعية، معبرا عن أمله في أن تسترجع الحياة نسقها العادي والطبيعي، مشيرا في هذا السياق إلى أن العملية تسير حاليا حسب الخطة التي رسمتها الحكومة.
وقال رئيس الحكومة "قلتها قبل كان نعملو شوية جهد وصبر نجمو نعديو صيف لاباس وإن شاء الله باش نعديو صيف لاباس"، مؤكدا على أنه سيتم تدارك الموسم السياحي بحلول شهر جويلية.
من جهة أخرى ثمّن الفخفاخ مجهود المشرفين على دور المسنين بالجمهورية، مشيرا إلى أنه لم يتم تسجيل إصابات حالات وفاة بفيروس كورونا في صفوف المسنين الموجودين في دور الإيواء.