دعا اليوم الخميس 28 ماي 2020 وزير الصحة عبد اللطيف المكي إلى ضرورة تسليط الضوء بكل هدوء على العناصر والعوامل التي تدفع بالشباب لانتهاج مسلك الإدمان، وذلك في تعليقه على حادثة تناول بعض الأشخاص في حاجب العيون من ولاية القيروان، لمادة عطر القُوارص مما تسبب في وفاة عدد منهم وإخضاع آخرين للعلاج والمراقبة الصحية بالمستشفى.
وقال المكي في ندوة صحفية إنه يجب تسليط الضوء على كل الأبعاد الإجتماعية للحادثة من كل جوانبها التنموية والإقتصادية والتربوية.
وأكد أن وزارة الصحة تشتغل على أن يسترجع المصابين لكل مؤهلاتهم الجسدية والصحية.