بلغت عائدات النقل لشركة الخطوط التونسية 5ر220 مليون دينار، موفى الثلاثي الأول من 2020، لتسجل بذلك تراجعا بنسبة 28 بالمائة، مقارنة بذات الفترة من سنة 2019.
وعزت الناقلة الوطنية، وفق بيانات نشرتها الشركة على موقع بورصة تونس للأوراق المالية أمس الجمعة، هذا الانخفاض أساسا إلى تقلص عدد ساعات الرحلات لتمر من 917 ساعات إلى 544 ساعة مما أدى إلى تراجع عدد المسافرين إلى 548 ألف مسافر، في مارس 2020، مقابل 781 ألف مسافر في ذات الفترة من 2019.
وانخفضت، بدورها، نسبة التعبئة لتصل إلى 7ر73 بالمائة مقابل 2ر77 بالمائة في مارس 2019.
كما لم تتجاوز نسبة احترام الخطوط التونسية لتوقيت الرحلات المبرمجة 4ر31 بالمائة، موفى الثلاثي الأول من 2020، في حين ناهزت 3ر41 بالمائة سنة 2019.
وبلغ حجم ديون الناقلة الوطنية 978 مليون دينار، موفى مارس 2020، مقابل 1078 مليون دينار سنة 2019.