أكد رئيس حركة النهضة ورئيس البرلمان راشد الغنوشي في حوار له مع قناة الجزير، "ان دعوات إسقاط الحكومة أو سحب الثقة من رئيس مجلس نواب الشعب، هي مسائل محسومة بالدستور والنظام الداخلي للمجلس وتضبطهما إجراءات وترتيبات محددة يجب احترامها، وإلا ذهبنا بالبلاد إلى الفوضى".

وقال:"تونس -بحول الله- في اتجاهها إلى استكمال مكوّنات نظامها السياسي الديمقراطي الجديد، وتركيز ما بقي من مؤسّسات دستورية دائمة على غرار المحكمة الدستوريّة وهيئة مكافحة الفساد وهيئة الاتصال السمعي البصري، وتوفير المستلزمات الضرورية لمنظومة الحكم المحلي، وهذا ما سيزيد التجربة صلابة ومتانة".

وشدد " أنّ الاستحقاق الاجتماعي والاقتصادي للثورة قد تعطّل، وهناك وعي كبير اليوم لدى مختلف الفاعلين بأنّ الوقت قد حان لتجاوز التجاذبات والانطلاق الفعلي في كسب معركة التنمية والنهوض الاقتصادي والاجتماعي".