قال اليوم الإربعاء الناطق الرسمي سامي الطاهري الأمين العام المساعد لإتحاد الشغل بـأنه قد تم خلال الاجتماع بين الوفد الحكومي والوفد النقابي للاتحاد أرقام خطيرة .
وقد طالبنا الحكومة بمصارحة الشعب بالوضعية الصادمة والكارثية وتقديم جل الأرقام لمختلف الأطراف على غرار المنظمات ومعهد الإحصاء وفق تعبيره.

وصرح سامي الطاهري بأن صورة الوضع الإقتصادي سيئة جدا لكنها قابلة للاصلاح .

وذّكر سامي الطاهري بعض الأرقام السئية على غرار نسبة المديونية التي بلغت 86 بالمائة

كما أقر سامي الطاهري بأن الأرقام الحقيقية والتي لم تدرج ضمن لميزانية تفوق أكثر من 18 ألف مليار ،وسنصل الى 120 بالمائة ،قائلا  إننا نتحدث عن افلاس وترتيب سئ جدا على المستوى العالمي .

واضاف الطاهري قائلا "الوضع غير واضج , ونحن لدينا توجس فربما تم تصوير الوضع الاقتصادي بهذا الشكل السئ بهدف غلق الأبواب على أي طلب وأي مفاوضات .