طالب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب ان تكون جلسة الاستماع له بلجنة الإصلاح الإداري والحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد ومراقبة التصرف في المال العام مغلقة وسرية ما طرح اشكالا في ظل عدم توفر النصاب والعدد المطلوب من النواب للتصويت بان تكون جلسة الاستماع علنية او مغلقة.

واشار شوقي الطبيب إلى وجود اشكال قانوني متعلق بانه لم يتم الى اليوم نشر الامر التطبيقي المتعلق بمضمون التصريح ،معبرا " لو حصل هذا كنا نشرنا مضمون تصريح رئيس الحكومة الياس الفخفاخ ورئيس الجمهورية قيس سعيد والنواب الشعب والفئة من 1الى 8 " .

يشار الى ان جلسة للإستماع إلى رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد حول ملف شبهات تضارب المصالح المتصلة بالصفقات المبرمة بين الدولة التونسية وشركة VALIS التي يمتلك رئيس الحكومة جزء من رأس مالها.