دعا اليوم الإثنين 29 جوان 2020 رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، إلى عدم استباق الأمور في ملف تضارب المصالح لرئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، مشددا على أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته.
وقال عبد الكريم الهاروني في ندوة صحفية، إنه في صورة ثبوت التهمة على الفخفاخ فإن الحكومة تسقط، معتبرا أن ذلك لن يكون نهاية العالم بل سيتم تكوين حكومة جديدة لتكون حكومة وحدة وطنية مع الثورة وضد الفساد حسب تعبيره.